قالوا إنها بسبب حـ.ـرق الحاملين للفايروس.. صور متداولة لارتفاع نسبة أكسيد الكبريت بووهان.. والغارديان:كورونا قد يصـ.ـيـ.ـب 60% من سكان العالم

مدى بوست – متابعة

نشرت صحيفة “الغارديان” تقريرا لمحررة الشؤون الصحية، سارة بوسيلي، تقول فيه إن فايروس كورونا قد ينتشر ويصل لثلثي سكان العالم إن لم تتم السيـ.ـطـ.ـرة عليه، بحسب اختصاصي في علم الأوبـ.ـئـ.ـة في هونغ كونغ.

ويشير التقرير، الذي ترجمته صحيفة “عربي21″، إلى أن هذا التـحـ.ـذير جاء بعد يوم من تحـ.ـذير أطـ.ـلـ.ـقـ.ـته منظمة الصحة العالمية بأن حالات الإصـ.ـابـ.ـة بالفيروس لأشخاص لم يزوروا الصين قد تكون “قمة جبل الجليد”.

وتنقل بوسيلي عن أستاذ الصحة العامة في جامعة هونغ كونغ، البروفيسور غابرائيل ليوانغ، قوله إن السؤال الملح هو كيف نقدر حجم الجبل الجليدي وشكله.

مشيرا إلى أن معظم الخبراء يعتقدون بأن كل شخص يـصـ.ـاب بالفيروس سيقوم بنقله إلى 2.5 شخص آخر، وهذا يعطي “نسبة هـ.ـجــ.ـوم” من 60 إلى 80%.

تحرك جديد من أسرة الشاب السوري ضـ.ـد زوج نانسي عجرم.. ومصادر مطلعة تكشف عن “علامات استفهام جديدة”.. والأسرة رفـ.ـضت الأموال

وتورد الصحيفة نقلا عن ليوانغ، الذي كان في طريقه إلى اجتماع الخبراء في مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف يوم الثلاثاء، قوله: “60% من سكان العالم عدد كبير جدا”.

مشيرا إلى أنه حتى لو كانت نسبة الوفـ.ـيـ.ـات منهم 1%، التي يعتقد ليوانغ أنها ممكنة عند أخذ الحالات الأقل خـ.ـطـ.ـورة في الحسبان، فإن مجموع الوفـ.ـيـ.ـات سيكون كبيراً.

ويكشف التقرير عن أن ليوانغ سيقول لاجتماع منظمة الصحة العالمية إن القـضـ.ـية الرئيسية هي حجم الوبـ.ـاء المتزايد في أنحاء العالم جميعها.

فيما ستكون الأولوية الثانية هي معرفة ما إذا كانت الإجـ.ـراءات الصـ.ـارمة التي اتخذت في الصين لمـ.ـنـ.ـع انتشار المـ.ـرض فعالة؛ لأنه إن كان الأمر كذلك فإنه يمكن لغيرها من البلدان أن تفكر في تبنيها.

وتلفت الكاتبة إلى أن الاجتماع سيحضره 400 باحث وسلطة وطنية، بعضهم سيشاركون من خلال الفيديو من الصين وتايوان، مشيرة إلى قول المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن “99% من الحالات في الصين، ما يخلق حالة طـ.ـوارئ لذلك البلد، لكنه يحمل تهـ.ـديـ.ـدا خطـ.ـيـ.ـرا لبقية العالم”.

وتنوه الصحيفة إلى أن ليوانغ، وهو أحد خبراء العالم في وبـ.ـاء فيروس كورونا، وأدى دورا كبيرا خلال انتشار مـ.ـرض سارز بين عامي 2002-2003، يعمل عن كثب مع نظرائه في جامعتي “إمبيريال كولج” و”إكسفورد”.

ويفيد التقرير بأن ليوانغ حذر في بحث نشر له في دورية “لانسيت” الطبية، في أواخر كانون الثاني/ يناير، من أن انتشار الفيروس قد يتنامى بشكل متسارع في مدن الصين بعد أسبوع أو اثنين من انتشاره في ووهان.

جانب من جهود الصين لاحتـ.ـواء كورونا (بي بي سي)

وفي أماكن أخرى قد يصبح “الانتشار الذي يغذي نفسه في المدن الرئيسية في العالم أمرا محتوما”؛ بسبب التنقل الكبير لأشخاص مصـ.ـابـ.ـين لكن لم تظهر عليهم الأعـ.ـراض بعد، وفي ظل غياب الإجـ.ـراءات الصحية لمنع الانتشار. 

وتنقل بوسيلي عن ليوانغ، قوله إن أطباء الأوبـ.ـئـ.ـة وخبراء النمذجة يحاولون التنبؤ بما سيحصل، “فهل سيـ.ـصـ.ـاب 60-80% من سكان الكرة الأرضية؟ قد لا يحصل ذلك، وقد يحصل ذلك على شكل موجات، وقد يخفف الفيروس من فتـ.ـكـ.ـه، فلا فائدة بالنسبة للفيروس أن يـمـ.ـوت المـ.ـصـ.ـابين لأن الفيروس يـمـ.ـوت أيضا”.   

وتذكر الصحيفة أن الخبراء يحتاجون لمعرفة إن كانت القـ.ـيـ.ـود المـ.ـفـ.ـروضـ.ـة في مدينة ووهان وغيرها من المدن قللت من الإصـ.ـابـ.ـات، فإن كانت القـ.ـيـ.ـود على الحركة في الصين قد نجحت فإنه “كيف يمكن نسخها في أماكن أخرى، أم أن ذلك غير ممكن؟”، بحسب ليوانغ.

اقرأ أيضاً: “أخیرا رئیس وزراء الصين يلجـ.ـأ إلى الله”.. ما قصة فيديو صلاته في مسجد بسبب كورونا؟ (شاهد)

وينقل التقرير عن ليوانغ، قوله إنه ستكون هناك صعـ.ـوبـ.ـات، “فلنفترض أن الـقـ.ـيـ.ـود نجحت، فما هي المدة التي يمكنك فيها إغـ.ـلاق المدارس؟ وكم يمكنك أن تبقي مدينة كاملة في حالة إغـ.ـلاق؟

وكم هي المدة التي تستطيع أن تمـ.ـنـ.ـع فيها الناس من الذهاب إلى الأسواق؟ وإن قمت بإلغـ.ـاء تلك القـ.ـيـ.ـود، فهل سيعود الانتشار ويتسع؟ هذه أسئلة حقيقية؟”.

وتعلق الكاتبة قائلة إنه إذا كان الإغـ.ـلاق في الصين لم ينجح، فإن هناك حقيقة يصـ.ـعـ.ـب استيـ.ـعابها، وهي أنه قد يكون من غير الممكن احتواء فيروس كورونا، ويصبح على العالم أن يعدل المسار: فبدلا من محاولة احتواء الفيروس يجب محاولة التخـ.ـفيف من أضـ.ـراره.

وتورد الصحيفة نقلا عن ليوانغ، قوله إن إجـ.ـراءات الاحتواء ضـ.ـرورية، لكن معرفة المدة التي يقضيها الناس بعد الإصـ.ـابـ.ـة بالفيروس قبل أن تظهر الأعـ.ـراض تبقى مشكـ.ـلـ.ــة كبيرة، والحـ.ـجـ.ـر الصحي ضـ.ـروري.

لكن لمعرفة أن الناس لا يزالون يحملـ.ـون الفـيـروس أم تخلـ.ـصـ.ـوا منه فإنه يجب فحصهم كل يومين، فإن كانت نتيجة الفحص إيجابية لأي من الأشخاص في مخيم الحـ.ـجـ.ـر فإنه يجب إضافة 14 يوما إلى المحـ.ـجـ.ـور عليهم كلهم. 

اقرأ أيضاً: شاهد.. صحيفة تركية تكشف أنواع الأسـ.ـحـ.ـلة الجاهزة للاستخدام ضـ.ـد الأسد.. و10 آلاف من الجيش التركي ينتظرون “ساعة الصفر

وبحسب التقرير، فإن بعض الدول المـ.ـعـ.ـرضة للخطر بسبب حركة الناس من وإلى الصين اتخذت احتياطاتها، فخلال زيارة لتايلاند قبل ثلاثة أسابيع، تحدث ليوانغ لوزير الصحة ونصحه بإقامة مخيمات عـ.ـزل، وهو ما فعلته الحكومة.

وتختم “الغارديان” تقريرها بالإشارة إلى أن بعض البلدان التي لها علاقات مع الصين تبدو أنه ليست فيها حالات مثل إندونيسيا، وتساءل ليوانغ قائلا: “أين هم؟”.

ناشطون يتداولون صوراً لارتفاع معدلات ثاني أكسيد الكبريت 

فيما تداول ناشطون صوراً قالوا إنها ملتقطة من الأقمار الصناعية لمدينة ووهان الصينية، وتظهر ارتفاع نسبة ثاني أكسيد الكبريت حول المدينة.

وقال بعض النشطاء أنه ” يعتقد أن الحكومة الصينية تقوم بإحـ.ـراق الجـ.ـثـ.ـث، حيث أن (ثاني أكسيد الكبريت) لا ينتج إلا بعد إحـ.ـراق الجـ.ـثـ.ـث أو الأدوية”، معتبرين أن “الحكومة الصينية تخـ.ـفي الرقم الفعلي لعدد الوفـ.ـيـ.ـات بسبب الفايروس”.

صورة واحدة من التغريدات المتداولة

فيما نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية الصورة المتداولة على الشبكات الاجتماعية في تقريرٍ لها، رصده “مدى بوست”، وعلقت عليه بالقول في تغريدة عبر تويتر إن “انبعاثات ثاني أكسيد الكبريت التي يتم إنتاجها عند حـ.ـرق الأجـ.ـسـ.ـام تصل إلى مستويات تنــ.ـذر بالـخـ.ـطـ.ـر في ووهان”.

هل ينتقل كورونا من خلال البضائع الصينينة؟

وانتشرت في الآونة الأخيرة رسائل كثيرة عبر الشبكات الاجتماعية تدعو إلى عدم شراء المنتجات والبضائع الصينية، خاصة الملابس أو تلك التي يستخدمها الإنسان على جسده خـ.ـوفاً من انتقال كورونا من خلالها.

الأستاذ وعالم الأبحاث، الدكتور فهد الخضيري، غرّد عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حول تلك الأنباء المنتشرة على نطاق واسع في الإنترنت والشبكات الاجتماعية.

وقال الخضيري :” تدور  رسائل تحـ.ـذّر من بضائع الصين والملابس لاحتمال انتقال الفيـ.ـروس (كورونا) ! وهذه وسـ.ـوسة!”.

وأضاف “ومعلوماتها خـ.ـاطئة، الفـ.ـيروس في منطقة محددة بالصين -وغالباً لا ينتقل الفيروس  بالملابس، معظم الفيروسات تمـ.ـوت خلال دقائق بمجرد خروجها من فم المـ.ـصـ.ـاب (بالعطاس) أو سوائل الجسم، اوبالاتصال المباشر مع المـصـ.ـاب فقط”.

وأضاف الخضيري أنه “لم يتم تحديد طرق انتقال “كورونا” ومدى انتشاره (حتى الآن 41متـ.ـوفـ.ـي،1300 مصـ.ـاب في الصين)”.

وأوضح أن “فيـ.ـروسات الجهاز التنفسي تنتقل باحتـ.ـكاك مباشر مع المصـ.ـاب أواستـ.ـنشاق رذاذ الفم عند العطاس أو استخدام أدواتهم الشخصية، ومخالطتهم ، والاحتياطات الواجب اتخاذها: عدم مخـالطة المشـ.ـتبه بهم وفحص القادمين من تلك البلاد المـ.ـوبـ.ـؤة”.

وأضاف الدكتور الخضيري متسائلاً :”ماذا يستفيد بعض الناس؟ جهلا؟ أم أن هوايته ومتعته تـ.ـرهـ.ـيب وتـ.ـخـ.ـويـف الناس وجعلهم في رعـ.ـب (ويعمم كل شيء) جاكم المـ.ـوت! ارمـ.ـوا ترامـ.ـسكم!  اتركوا الـخــضار لان بها مـ.ـبـ.ـيدات! اتركوا الورقــيات! اتركوا ملابسكم المستوردة لان فيه فــيـ.ـروس…،اتركو الدجاج لان فيه هـ.ـرمونات! واللحم فيه كذا، حتى النعناع لم يسلم منهم!”.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق