من كناكر.. عملية على ثلاثة “حواجز أسدية” تؤكد استعداد أبناء دمشق لمقاومة الأسد إن لم يلتزم بوعوده

مدى بوست – فريق التحرير

شهدت العاصمة السورية دمشق ليلة الخميس – الجمعة، عمليات عسكرية في بلدة كناكر في الريف الغربي للعاصمة دمشق.

وقالت وسائل إعلام محلية، منها موقع “صوت العاصمة” إن مجهـ.ـولون قاموا ليلة أمس باستهـ.ـداف ثلاثة حواجز تابعة لنظام الأسد في كناكر، بعد أن استنفـ.ـرت على خلفية عبارات مناهـ.ـضة للنظام الأسدي في شوارع البلدة.

وذكر صوت العاصمة، أن حاجز القوس المتمركز عند مدخل بلدة كناكر الرئيسي، وحاجزي المدخل الشرقي وعبد السلام بالمدخل الغربي للبلدة تم استهـ.ـدافها بقـ.-ذائف آر بي جي، ثم رشـ.ـق بالرصـ.ـاص الحي من آليات فردية.

وذكر الموقع أن ما حدث هو عبارة عن عملية قام بها مجموعة من أبناء المنطقة، وهي بمثابة رسالة تهـ.ـديد لنظام الأسد بإعادة إشعـ.ـال المنطقة إن لم يستجب لمطالبهم ويطلـ.ـق سـ.ـراح المعتـ.ـقـ.ـلين، بعد أن لم يلتزم فرع سعسع والوفد الروسي بالوعود التي تم تقديمها لأهالي كناكر مؤخراً.

كتابات على الجدران قبل العمليات بفترة قصيرة 

قبل تنفيذ العمليات على حواجز نظام الأسد بوقتٍ قصير، انتشرت الكثير من العبارات على جدران بلدة كناكر كانت تحمل رسائل تطالب نظام الأسد بالإيفاء بوعده وإطـ.ـلاق سـ.ـراح المعتــ.ـقـ.ـلين، فضلاً عن جداريات حملت عبارات مثل “لا الرحلة ابتدت ولا المشوار انتهى، تسقـ.ـط لجنة المصالحة”. 

وكانت بلدة كناكر في ريف دمشق الغربي شهدت قبل عدة أيام زيارة لوفد روسي يمثّل مركز المصالحة الروسية في دمشق، وجاءت الزيارة على خلفية حدوث تـ.ـوتر أمني في البلدة بعد وقفـ.-ات احتـ.ـجاجية طالبت بطـ.ـرد إيران وبعض المطالب الأخرى للأهالي.

اقرأ أيضاً: في القرداحة.. أحمد حسون يتلو “خطاباً ملكياً” لحافظ الأسد في قبـ.ـره.. وبرلماني أسدي: يصف “الأوقاف” بـ” كهنة آمونة” (صور)

واجتمع الوفد الروسي مع أعضاء لجنة المصالحة بحضور العديد من وجهاء كناكر، وبعض القادة السابقين في فصائل المعارضة السورية، بهدف الاستماع لمطالب الأهالي والسيطـ.ـرة على الوتر الحاصل وحفظ الاستقرار، عبر تشكيل ميليـ.ـشيا جديدة من أبناء البلدة خلال الأيام القادمة.

وعبر الوفد الروسي لأهالي كناكر عن سعيه لإقامة نقطة عسكرية دائمة في المنطقة بحجة حفظ الاستقرار، إلا أن الحقيقة من وراء ذلك هو تحجـ.ـيم النفوذ الإيراني في البلدة وإيقاف توسعه بالمنطقة، بحسب “صوت العاصمة”.

وطلب وفد وجهاء كناكر من الروس أن يتم الإفـ.ـراج عن أبنائهم من سجـ.ـون الأسد والذين يتجاوز عددهم الـ 250 شاباً، ليقدم وفد الاحتـ.ـلال الروسي وعداً بالعمل على ذلك دون تقديم وقت محدد.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق