أقسم أن لا يأخذ ثمن “تيس” من “عابري الطريق”.. فكافأه رجل لا يعرفه بـ”منزل وحج لمكة المكرمة” (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

شهد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إشادة واسعة براعٍ سوداني يدعى “آدم”، بعد أن ظهر في مقطع فيديو وهو يقدم تيساً دون أن يقبل أخذ ثمنه لرحالة سعودي كان ينوي شراؤه.

ودشن مغردو موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وسماً تحت عنوان “#آدم_السوداني_الكريم” شاركوا فيه بمئات التغريدات التي عبروا من خلالها عن إعجابهم بالشاب السوداني، وكرمه على الرغم من حاله الرقيق.

بداية القصّة كانت عندما غرّد رجل الأعمال السعودي سعد بن ثابت آل مغني عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مرفقاً مقطع الفيديو للشاب السوداني، ومعلقاً عليه بالقول :” أتمنى من صاحب هذا المقطع التواصل معي في أسرع وقتٍ ممكن”.



بيت وحج وعمرة هدية لآدم وأفراد أسرته 

وأضاف في تغريدة كتبها الجمعة 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019 “يستاهل آدم بيت في السودان، وزيارة إلى بيت الله الــحـ.ـرام للحج والعمرة  هو وأفراد أسرته”.

بعد ذلك، غرّد الرحالة السعودي عبد الله العايد، رداً على سعد بن ثابت بقوله :” السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مساء الخير يا أخي سعد، أنا صاحب المقطع ولي الشرف في التواصل معك وأقول بارك الله فيك وفي مالك وولدك وجزاك الله خير وهذا رقمي للتواصل“.

اقرأ أيضاً: تركت زوجها ولديها منه طفل لعــدم حبّها له.. قصّة الحب التي عجب منها الرسول وحاول أن يصلح بين طرفيها لكن المرأة لم تقبل

أمس الثلاثاء، 26 نوفمبر/ تشرين الثاني، غرّد رجل الأعمال سعد بن ثابت قائلاً إنه تم التواصل مع الرحالة السعودي عبد الله من أجل تنفيذ ما وعد به.

وكتب في تغريدته:”الحمد لله تم التواصل مع صاحب المقطع الأخ عبد الله ونفس ما وعدت فيه أخونا آدم بمنزل وزيارة بيت الله من أجل الحج والعمرة هو وأفراد أسرته يستاهل آدم الكريم”.

“صحيفة عكاظ” السعودية، تواصلت مع الرحالة السعودي الذي قام بتصوير المقطع، والذي يظهر جانباً من الحوار الذي دار بينه وبين آدم الذي كان يرعى قطيعه في إحدى المناطق الصحراوية.




ويبدو بالفيديو محاولة الرحالة السعودي دفع ثمن التيس لآدم، وهو 500 جنيه سوداني ما يعادل حوالي 30 ريالاً سعودياً، لكن آدم لم يقبل، وأكد أنه هدية منه إلى ضيوف بلاده الذين مروا من جانبه بالصدفة.

وذكر الرحالة السعودي أنه لم يقم بنشر المقطع في أي مكان، وإنما فقط أرسله لمجموعة خاصة بأهله وأسرته، ثم تم انتشاره على الشبكات الاجتماعية، مشيراً إلى أن الفيديو حديث جداً وعفوي، وأنه عاد من السودان لمدينته قبل أسبوعين فقط.

وقال الرحالة السعودي الذي اعتاد أن يوثق رحلاته السفاري التي يقوم بها في الدول العربية والإسلامية شرق آسيا أنه من محبته لـ”آدم” وتصرفه العفوي، قام بمشاركة المقطع مع أسرته، فقام أحدهم بنشره تأكيداً لاعتزازه بالسودانيين ومحبته لهم”.

اقرأ أيضاً: قال اسمه لرجل فقـ.ـتله خـ.ـوفاً.. قصة الفارس عمرو بن معد يكرب مع أبو بكر الصديق عندما ارتـ.ـد عن الإسلام.. وقصصه مع عمر الفاروق!

وذكر الرحالة السعودي في حوار مع صحيفة “عكاظ السعودية”، أنه لم يتفاجـ.ـأ من تصرف الشاب السوداني آدم الذي أثبت على الرغم من فقـ.ـره وحياته القـ.ـاسية في منطقة نـ.ـائية في الصحراء، أصالة الشعب السوداني ومحبتهم للسعوديين.

وأضاف” والله رأيت منهم كل حب للمملكة العربية السعودية وشعبها وقيادتها، ولديهم تقدير خاص للسعوديين”، مضيفاً أنه “رغم قناعتي بصفات السودانيين بالصدق والأمانة والكرم والبشاشة، إلا أني سررت بردة فعل الراعي”.

وأشار أنه كان متوقعاً لأنه كثيراً ما يجد من السودانيين البشاشة والصدق والأمانة” عندما يزور بلادهم، ومنوهاً يشعر هناك كأنه في وطنه.




إشادات واسعة في تويتر بـ الكريم آدم

من جانبهم، أشاد مغردو موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بالشاب السوداني آدام، وقال المغرد أحمد العثمان:” التحية لأهلي في شرق السودان حقيقة موقف آدم موقف مشرف و يكرمك الكريم يا شيخ سعد، الأمة بخير”.

فيما قال الدكتور سعد العسيري إنه مستعد لاستضافة الأسرة في جدة حال قدومها لمكة المكرمة من أجل الحج أو العمرة.

اقرأ أيضاً: هند القحطاني ترقص.. فيديو لشابة سعودية يثير الجدل !

وذكر في تغريدة عبر تويتر:” أنعم وأكرم بأهل السودان الكرام وهذا من أصلهم وطيبتهم وكرمهم،  والله يكرمك يا أخ سعد ولو أردت أن أشاركك في اي شيء انا مستعد لأني في جده أقوم باستقبالهم وإكرامهم وضيافتهم معك”.

يذكر أنه تم نشر مقطع الفيديو عبر موقع التواصل الاجتماعي “يوتيوب”، وقد حظي بأكثر من 200 ألف مشاهدة خلال ساعات قليلة من تاريخ رفعه، فضلاً عن آلاف التعليقات التي تشيد بالرجل السوداني بشكلٍ خاص، وبأخلاق الشعب السوداني وأمانته بشكلٍ عام.

وكانت السودان قد شهـدت ثورة شعبية على حكم الرئيس السابق عمر البشير، ما أدى إلى عـ.ـزله ووضعه في السـ.ـجن، فيما يتولى المجلس العسكري السوداني حالياً إدارة شؤون البلاد بالتشاور مع شخصيات مستقلة وأخرى من المعارضة السودانية.

وتعتبر السودان من أكبر الدول العربية والإفريقية، كما أنها تستقبل على أراضيها عشرات الآلاف من السوريين، الذين أقاموا فيها وأسسوا مشاريع تجارية ودخل أطفالهم المدارس والجامعات السودانية بتسهيلات قريبة للوضع الذي يعيش به المواطن السوداني.

وكان السودان أخر دولة في المنطقة تسمح للسوريين بالدخول إلى أراضيها بدون تأشيرة زيارة، قبل أن يصدر قراراً مؤخراً بلزوم حصولهم على تأشيرة قبل القدوم إلى البلد الإفريقي العربي.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق