أنجي خوري.. ما حقيقة اختـ.ـفائها وتعرضها للخـ.ـطف في دبي..؟

دبي (الإمارات العربية) – مدى بوست – متابعات

نقلت بعض المواقع الفنية خبر اختـ.ـفاء المغنية السورية والناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي “أنجي خوري” في مدينة دبي، يوم الأحد الفائت.

وقال موقع “فن” أن المغنية السورية أختـ.ـفت بعد أن داهم سبعة شبان غرفتها في الفندق، و جـ.ـردوها من أموالها وأوراقها الثبوتية، و إجـ.ـبارها على فتح خزانة الغرفة، التي كان بداخلها بعض المجوهرات، حسب الموقع.

فيما نقل موقع “الجديد أون لاين” عن أحد المقربين من “خوري” قوله: لموقع “استيقظنا صباح ذلك اليوم ولم نجد “إنجي” في الفندق مع أغراضها، عندما حاولنا التواصل معها لم تجب، الأمر الذي دفعنا إلى التواصل مع محاميها في الإمارات، الذي أكد بأنه يجب الانتظار لمرور وقت قانوني معين قبل الإبـ.ـلاغ عن اختـ.ـفائها”.



وجاء اختـ.ـفاء “إنجي خوري” بالتزامن مع نشر الإعلامي الإماراتي “صالح الجسمي” قصة على صفحته الشخصية في موقع “فيس بوك” كتب فيها “سلّموا على إنجي الخوري لو شفتوها”.

وأثارت الستوري الذي وضعها الإعلامي الإماراتي شكـ.ـوكاً حول مدى علاقته بعدم ظهورها، خاصة أنه سبق له أن هـ.ددها عبر رسالة قال فيها: “سيتم مقاـ.ـضاتها في حال تجاوزت الخطوط الحمراء في الإمارات”.

وانتشر خبر يوم أمس على موقع “تويتر” يفيد بمقـ.ـتلها بعد تعرضها للاغتـ.ـصاب، الأمر الذي نفـ.ـته “إنجي خوري” يوم الأربعاء بنفسها عبر تغريدة من حسابها الشخصي حيث اكتفت بالقول: “ما كنت بالسجـ.ـن ولا مخطـ.ـوفة ولا مقتـ.ـولة”.

كما أنها ذكرت في تغريدة مقتضـ.ـبة أخرى أن حساباتها قد تعرضت للاختـ.ـراق، وبأنها تمكنت من استرجاعها يوم الأربعاء، دون أن تشير إلى المكان الذي كانت تتواجد فيه، أو حقيقة ما حصل معها.

وقد رحلّت الحكومة اللبنانية “إنجي خوري” بعد أن قامت بالعديد من المشـ.ـكلات مع فنانين لبنانيين منهم الفنانة قمر والفنان آدم، حيث توجد عدة دعـ.ـاوى قضائية بينها وبينهم.

إنجي خوري مغنية سورية تنشط على مواقع التواصل الاجتماعي كثيراً، ولديها عشرات آلاف المشاهدات يومياً على موقع “الانستغرام”، إذ يتابعها جمهور كبير من شتى أنحاء الوطن العربي.

 

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق