الجيش الوطني السوري يؤكد صحة فيديو “الأسـ.ـيرة الكردية”.. ويتخذ إجراءات.. و قناة “العربية” تصطاد بالماء العكر! (فيديو)

أنقرة (تركيا) – مدى بوست – فريق التحرير

أدان الجيش الوطني السوري التصرفات الفردية لبعض عناصره بحق إحدى أسيـ.ـرات ميليشيات قوات الحماية الكردية، والتي حدثت مؤخراً.

وقالت لجنة المتابعة والتحقق في الجيش الوطني السوري، الجمعة 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2019 إنها حصلت على الشريط المصوّر، وبعد التحقيق تبيّن لها أن المقطع صحيح.



وقال رئيس اللجنة العقيد حسن الحمادة، في تصريح لقناة “حلب اليوم”، أن اللجنة رصدت الفيديو ورأت فيه مجموعة من التجـ.ـاوزات، أبرزها “التلفظ بكلمات مهينة للأسـ.ـيرة، التوعد بالذبـ.ـح ولو كان على سبيل المزاح”.

وكذلك من التجـ.ـاوزات التي تحدث عنها الحمادة هي عدم التزام العناصر بالتعليمات الصادرة عن الجيش الوطني السوري بكيفية العامل مع الأسـ.ـرى.

إجراءات بحق عناصر الجيش الوطني المتجـ.ـاوزين

وذكر العقيد الحمادة في تصريحاته أن اللجنة قامت باتخاذ مجموعة من الإجراءات، أبرزها التواصل مع القيادة المباشرة من أجل ضمان حياة الأسـ.ـيرة والحفاظ عليها، بالإضافة للتأكيد على ضرورة معاملتها وفقاً للاتفاقيات الدولية، ولاسيما اتفاقية “جنيف” التي تخص طريقة معاملة الأسـ.ـرى.

كما أرسلت اللجنة كتاباً إلى القيادة المسؤولة عن عناصر الجيش الوطني السوري الظاهرين بالفيديو، طالبة منهم إيقافهم للتحقيق وإرسال أسماؤهم، بحسب “حلب اليوم“.




تغطية من وسائل إعلام منوعة.. و”العربية” تحاول الاصطياد بالماء العكر 

وكانت وسائل إعلام كردية وأخرى أمريكية أبرزها قناة “الحرة” وغيرها من وسائل الإعلام الناطقة باللغة العربية، وأبرزها “العربية نت”، قد سلطت الضوء على قصة الشابة الكردية التي تدعى “جيجك كوباني”، والتي تم أسـ.ـرها من قبل عناصر الجيش الوطني السوري.

وبثت وكالة “أنباء هاوار” التي تركز في تغطيتها على أخبار ميليشيات “قوات سوريا الديمقراطية” المعروفة إعلامياً باسم “قسد” والتي تشكل قوات “الـ YPG” الإرهـ.ـابية عمودها الفقري صورة لـ “جيجيك” وقالت إن “وحدات حماية المرأة YPJ تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية حياة المقـ.ـاتلة “جيجك كوباني”.

اقرأ أيضاً: أثارت غضـ.ـباً واسعاً.. مراسلة قناة الآن “تشمت” بأطفال “سلوك” ثم تعتذر وفيسبوك يتخذ إجراء بحقّها.. وروسيا ترسل تعزيزات عسكرية كبيرة إلى سوريا

لم تكن تغطية قناة العربية للأمر ملتزمة بالمهنية الإعلامية، فعلى الرغم من أن قيادة الجيش الوطني السوري أدانت ما حدث وتعهدت بمحاسبة المسؤولين والعمل على ضمان حياة “جيجك” إلا أن قناة العربية لم تشر لأي من ذلك في تقريرها، بل عمدت لتشبيه عناصر الجيش الوطني بعناصر تنظيم “داعش”.

يشار إلى أن قناة العربية ومنذ بداية عملية “نبع السلام” التي أطلقها الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري حاولت أن تنقل صورة مغايرة للواقع، وهو ما دفع السلطات التركية لسحب ترخيص مراسلها بعد أن عمد إلى نقل معلومات غير صحيحة عن مجريات العملية.




كما قامت العربية ببث بعض الفيديوهات المفـ.ـبركة بهدف تشـ,ـويه صورة عملية نبع السلام، وهو ما قوبل بموجة من السخرية والانتقادات للقناة التي لم تنجح بفـ.ـبركة بعض أخبارها ونشرها بطريقة رديـ.ـئة.

اقرأ أيضاً: حصد مليون مشاهدة.. تفاعل واسع مع شاب تركي نشر فيديو كوميدي سخر من “مسرحية” قناة العربية وتغطيتها لـ”نبع السلام”

شيخ عشائر هذه المناطق ستكون تحت سيطرة الجيش الوطني السوري

من جهة أخرى، أكد عبدالله أسعد الشلاش “أبو صفوك”،عضو مجلس العشائر والقبائل في منبج، وشيخ عشيرة بني سعيد أن الاتفاق بين روسيا وتركيا مؤخراً سيضمن سيطرة الجيش الوطني السور على عدة مدن وبلدات هامة شمال وشرق محافظة حلب.

وقال الشلاش، الجمعة 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2019 في تصريح لموقع “نداء سوريا”، إن ضابطين من المكتب الاستشاري التابع للرئاسة التركية اجتمعا يوم الأربعاء الماضي في مدينة الباب، وأوضحا للممثلين عن العشائر بأن اتفاق تركيا مع روسيا ينص على انسحاب الميليشيات من “منبج” شرقي حلب بعد انتهاء مهلة الـ 150 ساعة التي تم تحديدها.

وأضاف الشلاش أن “الجيشين التركي والوطني السوري سيدخلان للمدينة بعد ذلك، إما سلماً في حال تنفيذ الاتفاق أو عبر عملية عسكرية في حال عجز روسيا عن الإيفاء بتعداتها.

وذكر أبو صفوك أن “الجيش التركي والجيش الوطني السوري لن يدخلا لمنبج فقط، وإنما لتل رفعت ومنغ والعريمة وعين العرب (كوباني) كذلك”، موضحاً أنه في حال دخول منبج سلماً فسيتم السماح لروسيا بتسيير دوريات مشتركة مع تركيا داخل المدينة كل أسبوع دون السماح للجنود الروس بالنزول من العربات”.

وأضاف شيخ العشائر لموقع نداء سوريا أنه ” في حال دخول الجيش التركي والوطني السوري للمدينة عبر عملية عسكرية ولم تنجح روسيا بسحب الميليشيات، فلن يحق للروس الدخول للمدينة بأي شكل من الأشكال، وستترك الميليشيات وحدها لمـ.ـواجهة الجيشين التركي والوطني السوري”.




روسيا لم توضح الاتفاق لضمان موافقة “قسد”

ولفت إلى ان “سبب عدم توضيح نص الاتفاق من قبل تركيا كان بطلب روسي، كي لا يتم استـ.ـفزاز ميليشيات الحماية وبالتالي عـ.ـرقلة انسحابها سلمياً”، حسب قوله.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد ذكر في تصريحات يوم أمس الخميس 24 أكتوبر/ تشرين الأول أن بلاده ستقيم “نقطة مراقبة” على الطرف الشمالي الغربي لمنبج في ريف حلب الشرقي بهدف حمايتها، مؤكداً أن بنود “اتفاق سوتشي” الذي تم بين بلاده وروسيا تمنح الجيش التركي دور المراقبة في عين العرب (كوباني) الحدودية أيضاً.

وأشار الرئيس التركي إلى أن بلاده حصلت على وعد من موسكو بأن تقوم الأخيرة بإخراج ميلشيات الحماية من مناطق شرق عملية “نبع السلام” وغربها، مشدداً على أن بلاده ستقوم بذلك بنفسها إن لم يتم تنفيذه عن طريق روسيا.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان توصل لاتفاق مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء الماضي، نصّ على أن تقوم موسكو بسحب عناصر ميليشيات الحماية بعمق 30 كيلومتر عن الحدود التركية، وذلك خلال مدة 150 ساعة.

فيما سيتم تسيير دوريات تركية – روسية مشتركة بعمق 10 كيلومتر عن الحدود مع تركيا، مع الحفاظ على الوضع الراهن في المناطق التي حررتها عملية “نبع السلام” من تل أبيض ورأس العين وغيرها من المناطق.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق