بريطاني يُشفى تماماً من مـرض نقـص المناعة المـكتسبة

تمكن رجل بريطاني مصاب بمرض نقص المناعة المكتسبة من التخلص من مرضـه تماما بعدما أجريت له عملية لنقل خلايا جـذعـيـة من متبرع مقاوم للـفـيروس، ليصبح ثاني شخص في العالم يشفى من هذا المرض.

وحسبما ترجم موقع “مدى بوست” عن وكالة”إخلاص” للأنباء التركية، فقد أعلن الطبيب “رافيندرا غوبتا” أحد أطباء جامعة كامبردج أن رجلا بريطانيا تمكن من التخلص من فـيـروس  نقص المناعة تماما بعد خضوعه للعلاج بالخلايا الجذعية.

وقال الطبيب إن المريض الذي لم تعلن هويته كسب حصانة ضد الفيروس بعد زراعة خلايا جذعية له.

وشدد “غوبتا” على أن الوقت مازال مبكرا للقول بأن المريض قد شُفي تماما من المرض، مشيرا إلى أنه خلال الفحوصات لم يتم رصد أي وجود للـفيـروس داخل جسده، قائلا أن المريض تعافى جزئيا وعملية شفائه مستمرة.

وأوضح الطبيب أن المريض يخضع منذ ثلاث سنوات إلى العلاج بالخلايا الجـذعيـة و مـضـادات الفـيروسات.

يذكر أن أول شخص نجا من فيروس نقص المناعة هو الأمريكي”Timothy Brown ” وكان ذلك عام 2007 من خلال العلاج بالخلايا الجذعـيــة.

ويعمل الأطباء الذين يجرون العلاج على إيجاد متبرع لا تحتوي خلاياه الجذعية على جزيء CCR5 الذي يسمح لفيروس نقص المناعة المكتسبة بالدخول للخلايا.

ويوجد حوالي37 مليون شخص في أنحاء العالم مصابون بالفيروس حاليا، وذهب المرض بحـيـاة نحو 35 مليون شخص في أنحاء العالم منذ ثمانينيات القرن الماضي، وساهمت الدراسات العلمية الحديثة في منع تطور و انتشار الفيروس.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق